ابتسام عزاوي تطالب وزير الداخلية بالكشف عن نتائج التحقيق في حادث مقتل حياة بلقاسم

ابتسام عزاوي تطالب وزير الداخلية بالكشف عن نتائج التحقيق في حادث مقتل حياة بلقاسم

بعد الاستياء الكبير الذي خلفه مقتل الشابة حياة بلقاسم، الأسبوع الماضي، برصاص البحرية الملكية، حين كانت على متن مركب يستقله مهاجرون سريون يقصدون الحارة الشمالية إسبانيا؛ وجهت ابتسام عزاوي، النائبة البرلمانية عن حزب الأصالة والمعاصرة، سؤالا كتابيا إلى وزير الداخلية تستفسر فيه حول ظروف وملابسات الحادث.

وأكدت ابتسام عزاوي أن "الرأي العام المغربي والدولي اهتز على وقع خبر مقتل الشابة "حياة بلقاسم" وجرح مواطنين آخرين برصاص قوات البحرية في مياهنا الداخلية الشمالية، وهم يحاولون الهجرة سرا إلى الضفة الأوروبية، حيث لم يستوعب الناس دواعي وأسباب إطلاق النار على مواطنين مغاربة عزل مكدسين في قارب في عرض البحر".

وقالت النائبة البرلمانية "إن المهاجرين كانوا في وضع أكثر ما يكونون فيه في حاجة للمساعدة والإنقاذ، وليس لإطلاق النار المفضي لإسقاط الضحايا والجرحى في صفوف مواطنينا، مهما كانت الظروف باستثناء الحالات القانونية التي تستدعي ذلك للضرورة القصوى كحالات التهديد بالسلاح مثلا"، مطالبة وزارة الداخلية بالكشف عن نتائج التحقيق الذي باشرته الجهات المختصة في هذه النازلة.

وكانت قوات البحرية الملكية في إطار قيامها بمهام المراقبة بالسواحل الشمالية للمملكة، قد أطلقت النار، يوم الثلاثاء 25 شتنبر 2018، على زورق يقل مهاجرين سريين في عرض البحر الأبيض المتوسط، مما أسفر عن وفاة شابة كانت ضمن المجموعة، وإصابة ثلاثة ركاب آخرين. وينتظر أن يفصح التحقيق الذي تجريه المصالح المختصة، عن الملابسات الكاملة لهذا الحادث المأساوي.

سارة الرمشي