بن شماش يجري مباحثات مع وزير الشؤون الخارجية الموريتاني

 شكل موضوع سبل تعزيز التعاون في مختلف المجالات محور المباحثات التي أجراها رئيس مجلس المستشارين السيد حكيم بن شماش، اليوم الخميس بالرباط، مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون بالجمهورية الإسلامية الموريتانية السيد إسماعيل ولد الشيخ أحمد.

وذكر بلاغ لمجلس المستشارين أن الجانبين أكدا، خلال هذا اللقاء، على متانة وعمق الروابط الإنسانية والتاريخية والروحية والأخوية الراسخة، وعلاقات حسن الجوار، والتضامن الموصول الذي يجمع بين البلدين والشعبين الشقيقين، وأهمية العلاقات الخاصة التي تجمع بين صاحب الجلالة الملك محمد السادس وفخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز، ودورها في تعزيز علاقات التعاون والارتقاء بها إلى مستوى بناء شراكة نموذجية تعود بالنفع على البلدين والشعبين الشقيقين.

وشدد الجانبان على أن الإمكانيات والفرص المتاحة والتحديات المطروحة والمصير المشترك، تستدعي من الرباط ونواكشوط، تنشيط آليات التنسيق والتشاور ومضاعفة الجهود لتعزيز التعاون المثمر في مختلف المجالات لما فيه خدمة مصالح البلدين، وتدعيم صرح "المغرب الكبير" للاستجابة لطموحات وتطلعات الشعوب المغاربية إلى المزيد من التكامل والاندماج والأمن والاستقرار.

 كما أبرزا أهمية البعد البرلماني المشترك في تعزيز وتوطيد علاقات التعاون بين البلدين لمواجهة المتغيرات الإقليمية والدولية.

 وخلص البلاغ إلى أن رئيس مجلس المستشارين نوه، خلال هذا اللقاء الذي حضره السفير الموريتاني المعتمد لدى المملكة المغربية السيد محمد لمين الشيخ فاضل، بنجاح مسلسل الانتخابات الأخيرة التي عرفتها الجمهورية الإسلامية الموريتانية، والتي ستساهم في تعزيز التجربة الديمقراطية بهذا البلد الشقيق .